وجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات إلى منظمة الصحة العالمية، قال فيها إن المنظمة تجاهلت تقارير عن انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في ووهان ديسمبر 2019.

وأكد ترامب أن منظمة الصحة العالمية، نشرت معلومات مضللة عن فيروس كورونا، جاء فيها أنه لا ينتقل بين البشر.

وهدد الرئيس الأمريكي، بتجميد التمويل الأمريكي للمنظمة والذي يبلغ 450 مليون دولار سنويا، والنظر في تعليق عضوية الولايات المتحدة، إذا لم تجر المنظمة، ما وصفه بالإصلاحات الجوهرية، خلال 30 يومًا.

وأشار ترامب، إلى أن منظمة الصحة العالمية فشلت في دعوة الصين علانية لفتح تحقيق مستقل لتوضيح مصدر الفيروس، وفي الوقت نفسه ضغط الرئيس الصيني، شي جين بينغ، على المنظمة لتقول إن فيروس كورونا المستجد لا يشكل خطرا على الصحة في العالم.

في السياق نفسه، كان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد ندد الإثنين بإرجاء منظمة الصحة العالمية اتّخاذ قرار بشأن منح تايوان صفة مراقب، مشيراً إلى أنّ موقف المنظّمة يثبت اتهامات واشنطن لها بأنّها رهينة للصين.